السلام عليكم

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

شكرا لمروركم هنا

كل الأفكار هنا فردية و لا تمت بصلة للواقع

أرجو منكم قضاء وقت ممتع

الأحد، 27 يونيو 2010

أمريكا و المونديال

تأهلت الولايات التحده بتفوق في مجموعتها الصعبه حيث لم تكن الرهانات كبيره عليها و اقصوا محاربي الصحراء الجزائريين و أحرجوا أمهم إنجلترا،  كان الفريق هو الحصان الأسود، و رأيت تعابيرهم حين علموا انهم سيواجهون غانا . . احدى البلدان التي استعمرتها انجلترا و فرنسا و نقل العبيد منها !!!!! ظنوا انها مباراة سهله الا ان لاعبا غانيا يدعى برينس بواتينج . . . و الذي اختار غانا الفقيره على المانيا ( لأنه ولد في ألمانيا كان يستطيع اختيار لاي الفريقي سيلعب و إختار بلده الأم) استطاع ان يهز شباكهم في دقائق مبكره و احرجهم، تعب الأمريكا ن و تعب الحكم معهم، الا ان الغانيين اثبتوا انهم لم يعودوا مستعمرة صغيره بل هم النجوم السوداء.


 سقط أمريكا و سقط العم سام معها، و لكن ما هي اخبار الفريق بعد ان خرج ؟ و تحت انظار رئيسهم الأسبق ( صاحب الفتيات و الفضائح الجنسيه) بيل كلينتون!!!!! يا ترى هل يكون هو سبب خروجهم بدعوتهم لسهرة من سهراته الحمراء ؟ هل نشد مونيكا جديده لأحد لاعبي المنتخب الأميركي و بالأخص (دونافان) أفضل لاعبيهم ؟

كنت اقرأ جرائد اليوم و كذلك اتابع اخبار التلفاز . . . لعلي أسمع عن هجود أمريكي على غانا بحجة وجود شبكات إرهابيه تكسن في مساكن اللاعبين و تتخذ من اتحاد الكره الغاني مقرا لها!!!!!

لم لا فقد تعودنا ان امريكا لا تحل مشاكلها الا بالعنف و العنف الشديد، حتى انني اخبرت زملائي بذلك ضحكوا كثيرا ثم فكروا بها.

يمكن تحقيق ذلك بما انه لا يتضارب مع مصالحها و لأن غانا لا تملك شيئا يهمها

مسكينة يا غانا لربما تأهلتي الى الأدوار الأخرى
و لكن قد تكونين تأهلتي درجة أخرى في سلم التطور الإرهابي الأمريكي


 نقول ربما :-)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق